هل التميس يزيد الوزن وطريقه عمل خبز التميس

Rana Ehabالمُدقق اللغوي: mohamed12 سبتمبر 2023آخر تحديث :

هل التميس يزيد الوزن؟

تعتبر زيادة الوزن قضية تشغل بال الكثيرين. وفي العقود الماضية، ارتبط في أذهان الكثير بأن الخبز بشكل عام يساعد على زيادة الوزن، ولكن هذا الادعاء جدلي ومحل نقاش.

أكد الدكتور رشود بن عبدالله الشقراوي أن نظام الغذاء ككل هو العامل الأساسي في زيادة الوزن، وليس التميس بمفرده. فالتميس هو نوع خاص من أنواع الخبز، يحتوي على نسبة معينة من السعرات الحرارية. وإذا تم تناول كمية مفرطة من التميس، فقد يؤدي ذلك إلى زيادة في الوزن.

ومع ذلك، فإن استهلاك التميس بكميات معتدلة وضمن إطار نظام غذائي متوازن لا يؤثر سلباً على الوزن. وبحسب دراسة الدكتور الشقراوي، فإن تحليل عينة من التميس في المختبر أظهرت أن محتوى السعرات الحرارية فيه ليس أكثر كثيراً من الخبز العادي.

ومن المهم أن نذكر أن الخبز بشكل عام لا يزيد الوزن بمفرده. إنما يعتمد الأمر على تصميم خطة غذائية متوازنة تحتوي على كمية ملائمة من البروتينات والدهون والكربوهيدرات. فعند تحقيق التوازن في استهلاك هذه العناصر الغذائية، يمكن تفادي زيادة الوزن.

تشير الدراسة الجديدة أيضًا إلى أن تناول وجبة قبل ممارسة التمرين الرياضي لا يزيد الوزن، ولكن يجب أخذ الاحتياطات اللازمة وتناول الأطعمة الصحية التي تحتوي على العناصر الغذائية اللازمة لتلبية احتياجات الجسم.

هل التميس يزيد الوزن؟

طريقه عمل خبز التميس

سنستعرض طريقة عمل خبز التميس الأفغاني التي اشتهرت في دول الخليج واليمن. إن خبز التميس يعد من أكثر أنواع الخبز المفضلة في المنطقة، ويمتاز بمذاقه الفريد وسهولة تحضيره.

لتحضير هذا النوع من الخبز الشهي، نحتاج إلى المكونات التالية:

  • ملعقة كبيرة خميرة.
  • 2 ملعقة كبيرة سكر.
  • كوب ونصف ماء.
  • 4 أكواب دقيق.
  • ملعقة صغيرة ملح.

لبدء تحضير خبز التميس، نقوم بخلط المكونات الجافة سويًا في وعاء كبير. نمزج الدقيق والملح والسكر والخميرة جيدًا حتى تتجانس المكونات.

ثم، نقوم بذوبان الخميرة في الماء الساخن. بعد ذلك، نضيف الخميرة المُذابة إلى خليط المكونات الجافة في الوعاء. نحتاج إلى مزج المكونات جيدًا حتى تتماسك العجينة وتصبح طرية وناعمة.

بعد أن تتماسك العجينة، نقوم بتغطيتها وتركها جانبًا لمدة تتراوح بين 1 إلى 2 ساعة، حتى تتخمر العجينة وتتضاعف حجمها.

بعد انقضاء وقت التخمير، نقوم بعجن العجينة بلطف على سطح مرشوش بالدقيق. ثم، نقوم بتقسيم العجينة إلى كرات صغيرة بحجم الكف. نضع الكرات على صينية خبز مدهونة بالقليل من الزيت.

سخني الفرن إلى درجة حرارة 200 درجة مئوية. ثم، قومي بوضع صينية الخبز في الفرن لمدة تتراوح بين 10 إلى 15 دقيقة، أو حتى يصبح الخبز ذهبي اللون.

بعد أن يتحمر الخبز بشكل مثالي، نقوم بإخراجه من الفرن ونتركه حتى يبرد قليلًا قبل تقديمه.

وبهذا نكون قد استعرضنا طريقة عمل خبز التميس الأفغاني المميز. يعد هذا الخبز خيارًا مثاليًا لتناوله في وجبات الإفطار أو العشاء، وهو يتميز بمذاقه الشهي وسهولة تحضيره. جربوا تحضيره في المنزل واستمتعوا بمتعة صنع الخبز الاصطناعي في راحة منازلكم.

مكونات خبز التميس

يحتوي  خبز التميس على عدد قليل من المكونات الأساسية، مثل الدقيق والمياه. تم تصنيع الدقيق المستخدم بعناية من الحبوب الكاملة الممتازة، بينما يتم استخدام التميس الطازج الذي يحتفظ بكل قوامه وقيمته الغذائية.

تم تجميع مكونات خبز التميس في صناديق مصممة خصيصًا للحفاظ على جودتها وطعمها طازجين. كما تحتوي على استشعار حرارة مدمج يساعد في القضاء على الرطوبة الزائدة، وبالتالي يطيل مدة صلاحية المنتج.

يعتبر هذا المنتج خيارًا مثاليًا للأشخاص الذين يسعون للحصول على طعام صحي وطبيعي دون التضحية بالنكهة. يمكن استخدام مكونات خبز التميس في تحضير السندويشات والوجبات الخفيفة بطرق لا تعد ولا تحصى.

مكونات خبز التميس متاح حاليًا في جميع الأسواق والمتاجر الكبرى، ويتوقع أن يشهد إقبالًا كبيرًا من قبل المستهلكين. يمكن للجميع الآن الاستمتاع بخبز التميس الصحي والشهي مع مكونات خبز التميس من شركة مكونات الغذاء.

 

هل التميس يزيد الوزن؟

هل الاستغناء عن خبز التميس يساعد على نقص الوزن؟

في عالم اللياقة البدنية وفقدان الوزن، هناك العديد من الأسئلة التي تدور في أذهان الناس. واحدة من هذه الأسئلة. هل يمكن للتخلص من نوع معين من الطعام، مثل خبز التميس، أن يساعد في فقدان الوزن؟

يمتلك خبز التميس العديد من المرونة الصحية والفوائد للجسم. ومع ذلك، فإن استهلاكه بكميات زائدة يمكن أن يؤدي إلى زيادة الوزن، لذا ينصح بتناوله بشكل معتدل. قد يكون تقليل استهلاكه واستبداله ببدائل أخرى منخفضة في السعرات الحرارية هو خطوة جيدة للأشخاص الذين يسعون لفقدان الوزن.

أن السعرات الحرارية في التميس ليست أكثر من الخبز العادي، وهذا يعكس الاعتقادات الشائعة بين الناس. ومع ذلك، يجب أخذ هذه الدراسة بحذر نظرًا لأنها تتعلق بعينة في المختبر وقد يختلف الوضع في الحياة اليومية.

هنا سنستعرض خمس تغييرات ستشعر بها بعد ترك خبز التميس المصنوع من الدقيق الأبيض:

  1. فقدان الوزن: بعد فترة قصيرة من الامتناع عن تناول الخبز، قد تلاحظ فقدان وزنك.
  2. زيادة فقدان الدهون في منطقة البطن (انخفاض الأنسولين).
  3. زيادة الطاقة: قد تشعر بزيادة في مستويات الطاقة.
  4. تحسين هضم الطعام: قد تلاحظ تحسنًا في عملية الهضم.
  5. تحسن صحة الجلد: قد تصبح بشرتك أكثر نضارة وإشراقًا.

ومع ذلك، يجب التأكد أن استبدال خبز التميس ببدائل صحية أخرى تحتفظ بالعناصر الغذائية الأساسية التي يقدمها الخبز. بعض البدائل الصحية تشمل خبز “Oopsie”، وهو خبز خالٍ من الحبوب والغلوتين وخفيف الوزن وناعم الملمس، وهو يُعتبر أحد أفضل بدائل خبز الكيتو المتاحة.

هل التميس يزيد الوزن؟

هل التميس يرفع السكر؟

يبحث الكثير من الأشخاص عن إجابة مهمة عن هل خبز التميس يرفع مستويات السكر في الدم أم لا؟ وهذا الموضوع يواجهه الكثيرون خاصة في المملكة العربية السعودية حيث يتمتع الخبز التميس بشعبية كبيرة في التغذية اليومية. إن هناك بعض التحذيرات التي تشير إلى أن تناول كميات كبيرة من “التميس” يمكن أن يؤدي إلى زيادة مستويات السكر في الدم. حيث أكدت استشارية في مرض السكري على أن تناول الكبسة والتميس بشكل يومي قد يرفع مستوى السكر لدى الأشخاص المصابين بالسكري. من المهم معرفة أن هناك إضافة سكر إلى خبز التميس لمنحه اللون الذهبي المميز، كما يتم إضافة زبدة إلى خبز القلابة، وهذه المكونات قد تؤدي إلى زيادة مستوى السكر في الدم.

وبالإضافة إلى ذلك، حذّر مختص تغذية من تناول خبز التميس مع الفول، حيث يحتوي على الزيوت المهدرجة التي يشتبه في أنها قد تسبب الشعور بالخمول وتلبّك المعدة وصعوبة الهضم.

ومن الجدير بالذكر أن الفول يُعتبر مصدرًا غنيًا بالبروتينات، ويساعد على تنظيم مستويات السكر في الدم من خلال تعزيز الشعور بالشبع لفترة أطول وتباطؤ هضم الكربوهيدرات. وذكر مختصون أنه يُفضل لمرضى السكري الابتعاد عن القمح والنشويات، لأنها تسبب زيادة مستويات السكر في الدم.

وبالنظر إلى معلومات أخرى، فإن قطعة واحدة من خبز التميس التي تزن حوالي 25 جرامًا تحتوي على 12 جرامًا من الكربوهيدرات. ويمكن لتناول قطعة واحدة من خبز التميس أن يرفع مستوى السكر في الدم إلى حد معين.

ولكن، يجب ملاحظة أن ما يحققه الفرد من شفاء أو تحسين صحته يعتمد على العديد من العوامل الأخرى بالإضافة إلى نوع الطعام الذي يتناوله. لذا، قد يكون هناك تأثير مختلف لخبز التميس على الشخص بالمقارنة مع الآخرين.

كم سعره حراريه في خبز التميس بالجبنه؟

أظهرت البحوث الأخيرة أن خبز التميس بالجبنة يعد من الوجبات اللذيذة والشهية التي يتمتع بها الكثيرون. فقد أصبح هذا النوع من الخبز المحشو بالجبنة خيارًا شهيرًا في العديد من المطاعم والمقاهي. ومع ذلك، يشعر البعض بالقلق بشأن عدد السعرات الحرارية الموجودة في هذا النوع من الخبز.

عندما ننظر إلى مكونات خبز التميس بالجبنة، نجد أنه يحتوي على الخبز نفسه والجبنة. نحتاج إلى معرفة القيمة الغذائية لهذين المكونين لتحديد عدد السعرات الحرارية الإجمالي في هذا الطبق.

يتراوح عدد السعرات الحرارية في 100 جرام من خبز التميس بين 281 إلى 334 سعرة حرارية. بينما يحتوي الجبن عادةً على حوالي 250-400 سعرة حرارية في 100 جرام، اعتمادًا على نوع الجبنة ومحتواها الدهني.

وبعبارة أخرى، نستطيع تقدير أن خبز التميس بالجبنة يحتوي تقريبًا على مجموع 500-700 سعرة حرارية في 100 جرام.

ومع ذلك، يجب أن نذكر أن هذه القيم تقديرية وقد تختلف بناءً على نوعية المكونات المستخدمة ومقاديرها. لذا، يفضل دائمًا قراءة المعلومات الغذائية على عبوة المنتجات المستخدمة للحصول على قيمة دقيقة لعدد السعرات الحرارية.

إذا كنت تحرص على الحفاظ على مستوى السعرات الحرارية، يمكنك محاولة استبدال بعض المكونات بخيارات ذات قيمة غذائية أقل، مثل استخدام الأنواع الخفيفة من الجبنة أو إضافة الخضروات المشكلة إلى الطبق.

هل التميس يزيد الوزن؟

فوائد خبز التميس

تُعتبر فوائد خبز التميس متعددة ومتنوعة، فهو منتج غذائي صحي ومفيد للجسم. يحتوي خبز التميس على نسبة عالية من الألياف الغذائية التي تساعد في تحسين عملية الهضم والحفاظ على صحة الجهاز الهضمي. كما يحتوي أيضًا على نسبة عالية من البروتين، مما يساعد في بناء وتجديد العضلات ويعزز الشعور بالشبع الطويل. يحتوي خبز التميس أيضًا على مجموعة من الفيتامينات والمعادن الأساسية مثل فيتامين ب والحديد والمغنيسيوم والكالسيوم، وهذه العناصر الغذائية تعمل على تعزيز صحة العظام والأسنان وتعزيز نظام المناعة. بفضل قلة الدهون والسكر في تركيبته، يعتبر خبز التميس خيارًا مثاليًا للأشخاص الذين يرغبون في الحفاظ على وزن صحي أو الذين يعانون من أمراض مزمنة مثل داء السكري وأمراض القلب.

اضرار خبز التميس

تعتبر الأطعمة الشعبية جزءًا لا يتجزأ من ثقافة الشعوب، ومن بين هذه الأطعمة الخبز، الذي يشكل طعامًا رئيسيًا في العديد من المائدات. ومن ضمن أنواع الخبز المعروفة، يطلق عليه اسم “خبز التميس”، وهو نوع خاص من الخبز يحظى بشعبية كبيرة في المجتمع العربي، وخاصة في دول الخليج.

وفي الآونة الأخيرة، بدأت هناك انتشار بعض المخاوف والإشكاليات الصحية المتعلقة بتناول خبز التميس. فقد أشارت بعض الأبحاث إلى أن تناول هذا النوع من الخبز قد يكون له تأثير سلبي على صحة الأفراد، وخاصة فيما يتعلق بزيادة احتمالية الإصابة بمرض السكري.

توضّح الدراسات أن سبب هذا التأثير السلبي يعود إلى مكونات خبز التميس الخاصة، حيث يحتوي على مستويات عالية من السعرات الحرارية، مقارنة بالخبز الآخر. كما أن استخدام بعض أنواع الزيوت المهدرجة في عجن خبز التميس يمكن أن يؤدي إلى زيادة احتمالية الإصابة بمرض السكري، خاصة فيما يتعلق بالمجتمع العربي والمقيمين في الدول الخليجية.

وفي ضوء هذه الاستنتاجات، قامت بعض الدراسات بتحذير الأفراد من تناول خبز التميس بشكل مستمر، وخاصة عند تناوله مع الفول. فقد أظهرت البحوث أن استخدام أنواع الزيوت المهدرجة في خبز التميس يمكن أن يسبب الشعور بالخمول وتلبك المعدة وعسر الهضم.

ويأتي تحذير الخبراء والمتخصصين في التغذية من تناول الفول مع خبز التميس لاحتوائهما على الزيوت المهدرجة، التي تسبب الخمول وعسر الهضم. وفي ضوء ذلك، يُنصح بتجنب هذه الجمعة والبحث عن بدائل صحية أخرى لتناول الفول.

بالإضافة إلى ذلك، يجب أن نتذكر أنه في حالة تناول خبز التميس، يجب اختيار أنواع خبز التميس التي لا تحتوي على الزيوت المهدرجة. هناك أنواع من خبز التميس المعروفة باسم “تميس بالسمن”، وهذه الأنواع تستخدم زيوتًا نباتية غير مهدرجة، مما يقلل من التأثير السلبي ويزيد من الفوائد الصحية.

هل التميس مسموح في الرجيم؟

أن خبز التميس العادي يحتوي على حوالي 1456 سعرة حرارية، في حين يحتوي نوع التميس بالجبنة على حوالي 1626 سعرة حرارية. ومع وجود هذه القيم العالية في السعرات الحرارية، يمكن أن يؤثر تناول خبز التميس سلبًا على جهود فقدان الوزن وحرق الدهون.

لذلك، ينصح الخبراء باتباع نظام غذائي صحي ومتوازن يشمل الخبز الأسمر أو الخبز البري الذي يتمتع بفوائد صحية عديدة. فالخبز الأسمر يحتوي على نسبة أقل من الدهون، مما يجعله خيارًا مناسبًا للأشخاص الذين يسعون للحفاظ على رشاقتهم والتقليل من الوزن الزائد.

وبالنسبة لأولئك الذين يبحثون عن بدائل للخبز، يمكن استبداله بالخضروات المحمصة أو الملفوف المحشي بالفواكه والخضروات أو تعويضه بالكامل بكميات أقل من الأرز البني الذي يحتوي على سعرات حرارية أقل.

يجب على الأشخاص الذين يتبعون حمية غذائية لإنقاص الوزن أن يكونوا على دراية بعدد السعرات الحرارية للأطعمة التي يتناولونها، وضمان تناول الوجبات المتوازنة والمغذية بالاعتماد على الخيارات الصحية والمناسبة لأهدافهم الصحية.

لذلك، يُنصح باتباع نظام غذائي متوازن يتضمن مجموعة متنوعة من الأطعمة الصحية وممارسة النشاط البدني بانتظام لتحقيق النتائج المطلوبة في فقدان الوزن والحفاظ على الصحة العامة.

هل خبز التميس صحي؟

خبز التميس هو نوع من أنواع الخبز المصنوع من الدقيق الكامل المطحون بشكل غير ناعم. يتمتع هذا النوع من الخبز بقيمة غذائية عالية نظرًا لاحتوائه على العديد من العناصر الغذائية المهمة مثل الألياف والبروتين والفيتامينات والمعادن. الألياف الموجودة في خبز التميس تعزز الهضم وتساعد في الشعور بالشبع لفترة أطول، مما يجعله خيارًا صحيًا للأشخاص الذين يرغبون في إدارة وزنهم أو الحفاظ على نظام غذائي صحي. ومع ذلك، ينبغي الانتباه إلى كمية الخبز المستهلكة وتتبع التحكم في الحصص اليومية لضمان حصول الجسم على التوازن الغذائي المناسب والمتوازن بشكل عام.

هل التميس مسموح في الكيتو؟

يعتبر التميس إحدى الأطعمة الشهية والمحبوبة  بشكل عام. ولكن عند الانتقال إلى نظام الكيتو دايت، قد تثار تساؤلات حول مدى احتواء التميس على الكربوهيدرات وما إذا كان مناسبًا لهذا النظام الغذائي المعتمد على تناول كميات قليلة من الكربوهيدرات. يجب على الأشخاص الذين يتبعون نظام الكيتو أن يتوخوا الحذر عند تناول التميس، حيث أن 100 غرام من التميس العادي يحتوي على حوالي 50 غرامًا من الكربوهيدرات. يُفضل استبدال التميس العادي بخيارات أخرى ذات نسبة كربوهيدرات أقل أو الاستمتاع به بكميات محدودة ضمن حصة الكربوهيدرات اليومية المسموح بها في نظام الكيتو.

ماذا يؤكل مع التميس؟

الخبز الأفغاني المعروف أيضًا باسم التميس هو نوع من الخبز الشهير في العديد من الثقافات الشرقية، وخاصة في أفغانستان، باكستان، والسعودية. وعادة ما يتم تناوله مع مجموعة متنوعة من المكونات لإضفاء نكهة رائعة ولذيذة.

أحد الطرق الشائعة لتناول التميس هو مع الفول الفاصوليا أو البازيلاء. ويتميز بهشاشة ولها المذاق الشهي، وهذا يجعلها مادة مثالية لصنع وجبة الإفطار الصحية والخفيفة في الصباح. كما يمكن تناول التميس مع الجبنة أو المربى أو الحلاوة الطحينية أو حتى اللبنة لإضفاء المذاق المميز.

لتحضير التميس الأفغاني، يتم وضع العجين في قوالب وتخبز في الفرن حتى تتحمر من الأسفل والأعلى. وعندما يكتسب اللون الأحمر الذهبي، يتم اخراجه من الفرن وتخدم القطع ساخنة أو باردة حسب الرغبة.

تجدر الإشارة إلى أن هناك العديد من الاصناف الأخرى من التميس تشمل تميس مليء بالعجين والمعروف أيضًا بالملبلب. وتعتبر هذه الأطباق شهية ولذيذة وتحضر بسهولة باستخدام مكونات بسيطة.

بصفة عامة، يعتبر التميس من الخبز الأكثر شهرة في المنطقة، حيث يُمكن تناوله وحده أو مع صلصات مختلفة تعزز من نكهته المميزة.

وبغض النظر عن الطريقة المفضلة لتناوله، فإن التميس يعتبر وجبة شهية ومغذية وممتعة لجميع أفراد الأسرة. لذا، قم بتجربة هذا الخبز الشهير واكتشف المزيد من طرق تناوله وتنويعه مع المكونات المفضلة لديك.

لماذا سمي التميس بهذا الاسم؟

في قاموس المأكولات العربية، يحتل خبز التميس مكانة بارزة بين أصناف الخبز المعتادة في العالم العربي، خاصة في اليمن والسعودية. ولكن لم نتساءل سابقًا عن أصل اسمه والسبب وراء تسميته بهذا الاسم الغريب.

يُعرف خبز التميس أيضًا بخبز التميز، ولكن أصل اسمه يعود إلى تركستان. ويُعتبر خبز التميس الأفغاني هو نوع من التميس العادي، فلا يحتوي على زيوت مهدرجة ويتم إعداده بدون استخدام سمن نباتي.

كشف محمد بكوش، أحد العاملين في صناعة التميس منذ عقدين من الزمن، أن التميس هو وجبة شعبية وسعرها في متناول الجميع. ورغم الشهرة الواسعة التي حققها في السعودية وأفغانستان وباكستان، فإن السؤال الذي يطرح نفسه هنا هو كيف توصلت تلك الدول إلى ابتكار هذا الخبز الشهي.

أن خبز التميس هو واحد من الوصفات التي وصلت بها الثقافة الأفغانية إلى العالم العربي عبر التواصل الثقافي مع الدول المجاورة. وأصبح يشتهر بشكل كبير في الخليج العربي خاصة، حيث يعتبر جزءًا لا يتجزأ من تراث المطبخ المحلي.

تبقى التسمية الأفغانية للتميس غامضة بعض الشيء، فالأسباب التاريخية لتسميته بهذا الاسم لا تزال مجهولة. ومع ذلك، فإن خبز التميس استطاع أن يترسخ في مجتمعات الشرق الأوسط وأصبح من الأطعمة المحبوبة ولذيذة التي يقدمها العديد من المطاعم والمحال التجارية.

بغض النظر عن تاريخ اسمه، فإن خبز التميس يبقى خيارًا شهيًا ومغذيًا للعديد من الأشخاص. فهو يتميز بنكهته الفريدة وطعمه اللذيذ، كما أنه غني بالعناصر الغذائية المهمة مثل الكربوهيدرات والبروتين والألياف.

في النهاية، قد لا نعرف كيف استطاع أخواننا الأفغان ابتكار هذا الخبز الشهي. ولكن يظل خبز التميس تحفة محبوبة في المطابخ العربية، حيث يحظى بشعبية كبيرة بين سكان اليمن والسعودية ودول المنطقة المجاورة.

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

الاخبار العاجلة