نظام غذائي 5000 سعرة حرارية و5000 سعره حراريه في اليوم تساوي كم كيلو

Rana Ehabالمُدقق اللغوي: mohamed12 سبتمبر 2023آخر تحديث :

نظام غذائي 5000 سعرة حرارية

تم اقتراح نظام غذائي يحتوي على 5000 سعرة حرارية لزيادة الوزن بطريقة صحية وفعالة. يهدف هذا النظام إلى توفير السعرات الحرارية العالية اللازمة لاكتساب وزن صحي في وقت قصير.

يقدم هذا النظام الغذائي مجموعة متنوعة من الوجبات الغنية بالمواد الغذائية المفيدة واللازمة لصحة الجسم. وتهدف هذه السعرات الحرارية العالية إلى توفير الطاقة اللازمة لبناء العضلات وتطويرها، مما يساهم في زيادة الكتلة العضلية وتعزيز القوة البدنية.

من بين الوجبات الموصى بها في هذا النظام الغذائي، يشمل وجبة الفطور تناول ملعقتين من الحلاوة الطحينية المضاف إليها المكسرات، بالإضافة إلى كوب من اللبن أو الزبادي كامل الدسم. ويتم تقدير محتوى السعرات الحرارية لهذه الوجبة بـ 1230 سعرة حرارية.

وفقًا لـ “التغذية الأساسية والنظام الغذائي العلاجي”، يُفضل تناول ست وجبات يوميًا بدلاً من الثلاثة التقليدية لتحسين عملية التمثيل الغذائي والهضم. لذلك، يُنصح بتناول الوجبات المتبقية على مدار اليوم لتحقيق الاحتياجات الغذائية اللازمة لزيادة الوزن.

إن اتباع نظام غذائي يحتوي على 5000 سعرة حرارية يعد خيارًا صحيًا للأشخاص الذين يعانون من النحافة المرضية ويرغبون في زيادة وزنهم. يُنصح دائمًا بالتشاور مع خبير تغذية قبل بدء أي نظام غذائي جديد لضمان أنه يتناسب مع احتياجاتك الفردية وحالتك الصحية.

نظام غذائي 5000 سعرة حرارية

5000 سعره حراريه في اليوم تساوي كم كيلو

لحساب عدد الكيلوجرامات التي يعادلها استهلاك 5000 سعرة حرارية في اليوم، يجب أن نأخذ في الاعتبار تعدد العوامل التي تؤثر في الوزن. على سبيل المثال، الطول والعمر والنوع الجنسي ونشاط الشخص ونسبة الدهون في جسمه.

ومع ذلك، يمكننا استخدام تقدير تقريبي للحصول على فكرة عامة حول الوزن. يتم تقدير أنه لزيادة وزن الشخص بمقدار كيلوغرام واحد، يجب عليه تناول 7700 سعرة حرارية إضافية. وعلى هذا الأساس، نستطيع تقدير أن تناول 5000 سعرة حرارية يوميًا سيؤدي إلى زيادة وزن الشخص بحوالي 0.6 كيلوجرام في الأسبوع.

ومن الجدير بالذكر أن هذه النتائج تعتبر تقديرات عامة ولا تأخذ في الاعتبار العوامل الدقيقة والمتعددة التي تؤثر في الوزن. لذا ينبغي على الأشخاص الذين يسعون لزيادة الوزن أو خسارته استشارة أخصائي تغذية لتحديد توجيهاتهم الغذائية الصحيحة.

الاستنتاج:
يسعى العديد من الأشخاص إلى مراقبة وزنهم وتناول السعرات الحرارية بشكل صحيح لتحقيق أهدافهم الصحية والمظهرية. وعلى الرغم من أن تناول 5000 سعرة حرارية يوميًا قد يؤدي إلى زيادة الوزن بحوالي 0.6 كيلوجرام في الأسبوع، إلا أن هذه النتائج تعتبر تقديرات عامة وتعتمد على عوامل عديدة. لذلك، يوصى بالتشاور مع أخصائي تغذية للحصول على نصيحة شخصية تناسب احتياجات كل شخص على حدة.

السعرات الحرارية يوميًا الزيادة في الوزن الأسبوعية
5000 حوالي 0.6 كيلوجرام

الوجبات التي تحتوي على سعرات حراريه عاليه

في ظل ازدياد الوعي بأهمية الصحة واللياقة البدنية، يبحث الكثيرون عن الوجبات التي تحتوي على سعرات حرارية منخفضة للحفاظ على وزنهم وتعزيز صحتهم. ومع ذلك، ليس جميع الناس يبحثون عن تلك الوجبات، بل هناك أيضًا من يتطلعون إلى زيادة سعرات حراريتهم لأسباب مختلفة، مثل زيادة الوزن أو تحسين الأداء الرياضي. هنا سنلقي نظرة على الوجبات التي تحتوي على سعرات حرارية عالية والتي تعد مناسبة لتلك الأهداف.

أحد الأطعمة التي تحتوي على سعرات حرارية مرتفعة هي المعجنات. المعجنات تحتوي على نسبة تصل إلى 59٪ من السعرات الحرارية. ومع ذلك، يجب أن نلتفت إلى أن استهلاك الكميات الزائدة من المعجنات يمكن أن يؤدي إلى زيادة في الوزن وزيادة مخاطر الأمراض المزمنة المرتبطة بالسمنة.

واحدة من الخيارات الأخرى المرتفعة في السعرات الحرارية هي المعكرونة المصنوعة من الحبوب الكاملة. وفقًا للبيانات المتاحة، فإن كوبًا واحدًا من هذه المعكرونة يحتوي على 207 سعرة حرارية. يمكن للأشخاص الراغبين في زيادة سعرات حراريتهم الاستفادة من الخيارات المختلفة للمعكرونة المصنوعة من الحبوب الكاملة للحصول على طاقة أكثر.

بالنسبة لمحبي الصلصات، يمكنهم النظر في صلصات السلطة. تبين البيانات أن الأفوكادو هو واحد من الأطعمة الغنية بالألياف التي لا تمنح سعرات حرارية قليلة. ولمن يستهويهم الأطعمة البحرية، فإن سمك السلمون يعتبر خيارًا ذات سعرات حرارية عالية. ويمكن للأشخاص استخدام زيتون كوجبة خفيفة منخفضة السعرات الحرارية بين الوجبات، حيث إن حبة زيتون واحدة تحتوي على تقريبًا 68 سعرة حرارية.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن للأشخاص البحث عن الوجبات الخفيفة التي تحتوي على سعرات حرارية متوسطة، حيث تتراوح بين 100 إلى 250 سعرة حرارية. يمكن أن تكون شرائح التفاح مع ملعقتين كبيرتين من صلصة الكراميل خيارًا مناسبًا.

نظام غذائي 5000 سعرة حرارية

المشروبات التي تحتوي على سعرات حراريه عاليه

في عالمنا الحديث المليء بالمشروبات المتنوعة، يُعَدّ التحكم في تناول المشروبات التي تحتوي على سعرات حرارية عالية أمرًا مهمًا للحفاظ على صحة الجسم والوزن المثالي. وتعد العديد من هذه المشروبات الشهية أساسيات في حياتنا اليومية، لذا يجب أخذ ذلك في الاعتبار عند اختيار ما نشربه.

من بين المشروبات التي ينصح بتجنبها أو تقليل استهلاكها هي المشروبات الغازية الكحولية، والتي تتميز بارتفاع سعراتها الحرارية ومحتواها العالي من السكر. قد يتسبب تناول هذه المشروبات بزيادة الوزن وزيادة خطر الإصابة بأمراض مزمنة مثل السكري وارتفاع ضغط الدم.

أما عصائر الفاكهة فقد تكون مصدرًا جيدًا للفيتامينات والمواد المغذية، إلا أنه يجب تناولها بحذر بسبب محتواها العالي من السكر والسعرات الحرارية. يُفضّل اختيار العصائر التي تحتوي على فواكه طازجة وبدون إضافة سكر مُكرر، وتناولها بكميات معتدلة.

ومع ذلك، تعتبر الحلبة المحوجة وعصير التمر الهندي خيارات صحية ومشروبات طبيعية تعزز الصحة. فالحلبة المحوجة تحتوي على نسبة عالية من الألياف والمواد المغذية وتعمل على تنشيط الجهاز الهضمي، في حين أن عصير التمر الهندي يعتبر منشطًا طبيعيًا للجسم ومصدرًا غنيًا بالفيتامينات والمعادن.

ما هي اول منطقه تسمن في الجسم؟

السؤال الذي يشغل الكثيرين و يثير فضول الكثير من الأشخاص في قضية الوزن وتوزيع الدهون.  يتباين ترتيب زيادة الوزن في الجسم بين الرجال والنساء.

وفقًا للدراسات، تعد منطقة البطن هي أول منطقة تسمن في أجساد الرجال. هذا يرجع إلى عوامل مختلفة، من بينها الوراثة ونوع الغذاء ونمط الحياة الذي يتبعه الشخص.

أما في حالة النساء، فإن ترتيب زيادة الوزن يختلف قليلاً. بدلاً من البطن، تكون المنطقة الأولى التي يمكن أن تسمن هي منطقة الحوض والأرداف. وهذا يعود في الغالب إلى العوامل الهرمونية التي تؤثر على توزيع الدهون في جسم المرأة.

على الرغم من ذلك، يجب الأخذ في الاعتبار أن زيادة الوزن وتوزيع الدهون قد يختلف من شخص لآخر وفقًا لعوامل مختلفة. فقد يتسبب التحسس من بعض الأطعمة، مثل الغلوتين، في زيادة الوزن في الجزء السفلي من الجسم، بين الصرة والركبة.

من الجدير بالذكر أن فقدان الوزن ليس بالأمر السهل وليس هنالك طريقة محددة لنزول الوزن من منطقة معينة في الجسم. ومع ذلك، يعتبر ممارسة الرياضة طريقة فعالة لإنقاص الوزن، شريطة أن يتم توفير الجسم بوجبة خفيفة غنية بالسعرات الحرارية قبل التمرين. كما يجب أخذ العوامل النفسية مثل التوتر المفرط وحالات الاكتئاب في الاعتبار، حيث يمكن أن تساهم في زيادة الدهون في منطقة البطن.

كم يحتاج الشخص من السعرات الحراريه في اليوم؟

تعد السعرات الحرارية جزءًا هامًا في حياتنا اليومية، حيث توفر الطاقة التي يحتاجها جسمنا لأداء الأنشطة المختلفة. فمعرفة كمية السعرات الحرارية التي يجب تناولها يوميًا يساعدنا في الحفاظ على وزننا المثالي والعيش بصحة جيدة.

تختلف الاحتياجات الحرارية للأشخاص من فرد لآخر وتعتمد على العديد من العوامل. من بين هذه العوامل، الوزن والطول والجنس، حيث إن الجنس يلعب دورًا في تحديد احتياجات السعرات الحرارية للشخص. على سبيل المثال، يحتاج الرجل البالغ إلى حوالي 2500 سعرة حرارية يوميًا للحفاظ على وزنه الحالي، في حين أن المرأة البالغة تحتاج إلى حوالي 2000 سعرة حرارية.

وبالطبع، قد يختلف هذا الرقم من شخص لآخر حسب عوامل أخرى مثل مستوى النشاط البدني والعمر. فعلى سبيل المثال، قد يحتاج الشخص الذي يمارس الرياضة بانتظام إلى سعرات حرارية إضافية لتلبية احتياجات جسمه.

عمومًا، عندما يكون الهدف هو فقدان الوزن، فإن خلق عجز في السعرات الحرارية هو الطريقة لتحقيق ذلك. يعني ذلك أنه يجب تناول كمية سعرات حرارية أقل مما تستهلكه جسمك بشكل طبيعي. ومع ذلك، يجب أن نحذر من التقليل الشديد للسعرات الحرارية، فقد يؤدي ذلك إلى نقص العناصر الغذائية الأساسية ويضر بصحتنا.

وبالنسبة لزيادة الوزن، يتعين تناول سعرات حرارية إضافية لإنشاء فائض في الاستهلاك. على سبيل المثال، إذا كان وزن الشخص 60 كيلوجراماً وطوله 175 سم، فقد يحتاج إلى حوالي 1800 سعرة حرارية في اليوم لزيادة وزنه بمعدل 0.5-1 كيلوجرام أسبوعيًا.

نظام غذائي 5000 سعرة حرارية

اضرار النظام الغذائي 5000 سعر حراريه

أثار نظام الحمية الغذائية القائم على تناول 5000 سعرة حرارية جدلاً واسعاً. يعتقد البعض أن هذا النظام قد يكون ضاراً للجسم ويسبب مشاكل صحية محتملة. وهنا سنستعرض بعض الأضرار المحتملة لهذا النظام الغذائي:

  1. زيادة الوزن المفرط: تناول كمية كبيرة من السعرات الحرارية في اليوم من خلال هذا النظام الغذائي يمكن أن يؤدي إلى زيادة الوزن بشكل سريع وغير صحي، خاصة إذا لم يكن هناك نشاط بدني كافٍ لحرق السعرات الزائدة.
  2. زيادة خطر الإصابة بمشاكل صحية: تناول كمية كبيرة من السعرات الحرارية يمكن أن يؤدي إلى زيادة مستوى الدهون في الجسم وزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والشرايين وارتفاع ضغط الدم.
  3. نقص التوازن الغذائي: قد يؤدي تركيز النظام الغذائي على السعرات الحرارية العالية إلى نقص التوازن الغذائي، حيث قد ينقص تناول الألياف والفيتامينات والمعادن الهامة لصحة الجسم.
  4. ضرورة إشراف طبي: نظام الحمية الغذائية هذا يحتاج إلى إشراف طبي مستمر لمراقبة تأثيره على صحة الجسم. من الضروري أن يكون لديك دعم من خبير صحي مؤهل لتحسين فعالية النظام وتجنب المشاكل الصحية المحتملة.
  5. صعوبة المتابعة: قد يكون من الصعب على الأشخاص الالتزام بنظام غذائي يتطلب تناول 5000 سعرة حرارية يومياً. قد يصبح الأمر مرهقاً ومملاً بسرعة، مما يجعل من الصعب الالتزام بها على المدى البعيد.

كيف ادخل 5000 سعره حراريه في اليوم؟

في أحدث الأبحاث الغذائية المتوفرة، نجد العديد من الطرق التي يمكن من خلالها زيادة معدل السعرات الحرارية في يوم واحد إلى 5000 سعرة حرارية. هل تساءلت يوماً كيف يمكنك القيام بذلك؟ تابع القراءة لمعرفة الحيل والنصائح التي قد تساعدك في هذا الأمر.

أولًا، يجب أن تتجنب تناول المأكولات والوجبات غير الصحية. ينصح بتقسيم يومك إلى 6 وجبات، بحيث تتناول كل وجبة في وقت محدد، وتأخذ قسطاً وافراً من الحيوية والفوائد الغذائية التي يحتاجها جسمك.

ثانيًا، يجب أن تتبع نظام غذائي متوازن وصحي يتألف من العناصر الغذائية المفيدة واللازمة لصحة الجسم. فمثلاً، يتم توزيع الوجبات على مدار اليوم حتى يصبح لديك 6 وجبات في اليوم الواحد.

قد يكون من الصعب حرق 5000 سعرة حرارية يوميًا من خلال التمارين البدنية والأنشطة اليومية للشخص العادي. ولكنها ليست مهمة مستحيلة. يجب أن تقوم بتخفيض معدل الأيض الأساسي من خلال تناول كمية معينة من البروتينات التي تحتوي على 4 سعرات حرارية لكل غرام. ويتم توصية بتناول 75 – 263 غرام من البروتين يوميًا.

إليك وجبة مثالية يمكنك تناولها لزيادة عدد السعرات الحرارية في يوم واحد. تشتمل الوجبة على مقدار 1100 سعرة حرارية وتحتوي على زيت الزيتون المغلي والمخلوط بالمكسرات، ملعقتين من الحلاوة الطحينية، كوب من اللبن أو الزبادي الكامل الدسم، رغيف خبز أبيض، وقطعة من الجبن. يمكن أن تكون هذه الوجبة مفيدة للوصول إلى السعرات الحرارية المطلوبة.

لزيادة الوزن بشكل صحي، يجب عليكمٍ معرفة السعرات الحرارية التي يحتاجها جسمك، وإضافة 700 إلى 1000 سعرة حرارية إذا كنت ترغب في زيادة وزنك.

ما هو الاكل الذي يساعد على زيادة الوزن؟

زيادة الوزن قد تكون تحديًا لبعض الأشخاص، وربما يكونوا بحاجة إلى تناول بعض الأطعمة والمشروبات للمساعدة في زيادة وزنهم بطريقة صحية. تتوفر العديد من الخيارات التي يمكن أن تلبي احتياجاتهم الغذائية وتساعدهم على زيادة وزنهم بشكل فعال.

من بين هذه الأطعمة المفيدة لزيادة الوزن، يأتي الحليب في مقدمة القائمة. لقد استخدام الحليب كمادة غذائية منذ عقود لزيادة الوزن وبناء العضلات. فهو يحتوي على الدهون والكربوهيدرات والبروتينات التي تساعد في زيادة الوزن بشكل صحي واستدامة النمو.

بجانب ذلك، ينصح بممارسة التمارين الرياضية، خاصة تمارين القوة، لزيادة الوزن عن طريق بناء العضلات. فممارسة التمارين الرياضية تعزز نمو العضلات وزيادة كتلتها، مما يساعد في زيادة الوزن على المدى الطويل.

بالإضافة إلى ذلك، هناك بعض الأغذية الأخرى التي يمكن أن تساعد في زيادة الوزن مثل الشوكولاتة الداكنة، والخبز والحبوب الكاملة. فالشوكولاتة الداكنة غنية بالسعرات الحرارية والدهون الصحية التي يمكن أن تساهم في زيادة الوزن بشكل صحي.

أما الخبز والحبوب الكاملة، فهي مصدر غني بالكربوهيدرات المعقدة والألياف، مما يساهم في زيادة الوزن بشكل صحي ومستدام.

وبالإضافة إلى ذلك، يمكن أيضًا تضمين البروتين الحيواني في النظام الغذائي لزيادة الوزن، مثل اللحوم والأسماك. فهذه المصادر الغذائية تحتوي على البروتينات المهمة التي يحتاجها الجسم لبناء العضلات وزيادة الوزن بشكل صحي.

مع تنوع الخيارات المتاحة، يوصى بالتشاور مع خبير تغذية لتحديد الكميات المناسبة ولضمان تلبية الاحتياجات الغذائية الفردية. لذا، يفضل الحصول على استشارة من مختص قبل تغيير نظامك الغذائي لضمان الحصول على الفوائد المرجوة بطريقة صحية وسليمة.

مع توفير الاطعمة الصحية المناسبة وممارسة التمارين المناسبة، يمكن لأولئك الذين يرغبون في زيادة وزنهم تحقيق نتائج إيجابية وصحية في زيادة الوزن وتحقيق هدفهم.

ما هو اسرع دواء للتسمين؟

يُعتقد بأنّ حبوب التسمين تُعزّز اكتساب الوزن بعدّة طرق؛ ومنها تناول مكمّلات زيادة الوزن المُحتوية على البروتين عالي الجودة، والتي يُمكن أن تدعم نموّ العضلات. وهناك عدة أنواع من هذه الحبوب التي يُعتقد بأنها تساعد في زيادة الوزن بشكل سريع.

من بين هذه الأنواع، الأوكساندرولون والأكسي ميثولون هما من أسرع الأدوية للتسمين المعروفة. الأوكساندرولون هو دواء مشتق من هرمون التستوستيرون والذي يحفز الشهية ويعزز زيادة الوزن مثل المنشطات. يمكن لهذا الدواء أن يناسب النساء اللاتي يعانين من خسارة الوزن الملحوظة نتيجة الإصابة بمرض ما. بالإضافة إلى ذلك، يقوم دواء أكسي ميثولون بزيادة الشهية ويُعتبر من أفضل الحبوب لزيادة الوزن ويساعد في زيادة الوزن بمعدل سريع.

إلى جانب ذلك، هناك أيضًا مكملات غذائية أخرى تُعتبر فعالة في زيادة الوزن. من بينها مكمل “اكتف بيتي”، وهو مكمل غذائي قوي يساعد على فتح الشهية وبالتالي زيادة الوزن. كما يعتبر “السبيرولينا” أحد أفضل حبوب التسمين، وذلك بفضل عناصره الغذائية التي تعزز زيادة الوزن.

من الجدير بالذكر أن هناك بعض الحبوب للتسمين لم يثبت فعاليتها بشكل قاطع حتى الآن. ومع ذلك، قد تكون هذه الأنواع تناسب بعض الأشخاص بناءً على ظروفهم الصحية وأهدافهم لزيادة الوزن.

لذا، يُنصح الأشخاص الذين يرغبون في زيادة وزنهم بالتشاور مع أخصائي تغذية أو طبيب قبل تناول أي حبوب للتسمين، حيث يمكن للمختص تقديم المشورة اللازمة وتحديد الحبوب المناسبة للحالة الصحية الفردية.

وزني لا يزيد ما السبب؟

أن من الصعب زيادة الوزن بشكل عام، وأنه يتطلب صبرًا. وفي حالة عدم وجود أمراض تسبب النحافة، فإن الإحصائيات تشير إلى أن هناك أسبابًا وراثية وطبية لانخفاض الوزن.

وفقًا ل”هيلث لاين” (Healthline)، تشمل أسباب انخفاض الوزن الوراثية والطبيعية، مثل اضطراب زيادة نشاط الغدة الدرقية ومرض قصور الكظرية. تعتبر هذه الأمراض جزءًا من الأسباب المحتملة لفقدان الوزن.

قد تكون هناك أيضًا أسباب أخرى لفقدان الوزن، ولذلك يُفضل إجراء فحوصات طبية مثل تحليل الغدة الدرقية واختبار براز ومسحة شرجية للتحقق من عدم وجود مشكلات صحية أخرى.

من المعتاد أن تكون بعض حالات فقدان الوزن وراثية، إذا تبين ان جميع الفحوصات الطبية الأخرى طبيعية. ومع ذلك، يمكن زيادة الوزن عن طريق اتباع حمية غذائية ملائمة لزيادة الوزن.

من بين الأسباب التي قد تؤدي إلى عدم زيادة الوزن، يمكن أن نذكر عدم تناول كمية كافية من الطعام. ففي بعض الأحيان، يعاني المصابون بالاكتئاب من عدم الرغبة في تناول الطعام، مما يؤثر سلبًا على زيادة وزنهم.

لذا، يُنصح بالتوجه إلى طبيب مختص لتشخيص الحالة بشكل صحيح ووصف العلاج المناسب. يُعتبر فقدان الوزن غير الطوعي عندما لا يلتزم الشخص بنظام غذائي أو لا يحاول إنقاص وزنه.

علمًا بأن زيادة وفقدان الوزن هما جزء طبيعي من تغيرات الوزن لدى الأشخاص. وعلى الرغم من ذلك، يجب أخذ الاحتياطات اللازمة إذا استمر الشخص في فقدان الوزن بشكل ملحوظ أو إذا كان هناك أعراض أخرى ترافق ذلك.

كيف اعرف اذا جسمي قابل للسمنه او لا؟

عندما يتعلق الأمر بالسمنة والوزن الزائد، فقد تكون البداية في فهم ما إذا كان جسمك قابلاً للسمنة أم لا. يعتبر الوزن والسمنة قضية هامة للعديد من الأشخاص، وقد يؤثر بشكل كبير على صحتهم وجودتهم للحياة. لذا، إذا كنت ترغب في معرفة ما إذا كان جسمك قابلاً للسمنة أم لا، فإليك بعض العلامات التي قد تساعدك في تقدير ذلك.

أولًا، يستحسن أن تقوم بقياس وزنك ومعرفة مؤشر كتلة الجسم (Body Mass Index) الخاص بك. يمكن الحصول على مؤشر كتلة الجسم بالقسمة بين وزن الشخص بالكيلوجرامات على مربع الطول بالأمتار. حيث يعطي هذا المؤشر تقديرًا لنسبة الدهون في الجسم والوزن الصحي.

في العادة، إذا كان مؤشر كتلة جسمك أقل من 18.5، فقد تكون معرضًا للنحافة. أما إذا كانت قيمته بين 18.5 و24.9، فأنت في الوزن الصحي. وإذا كانت قيمته بين 25 و29.9، فإنك قد تكون معرضًا للوزن الزائد. وإذا كان مؤشر كتلة جسمك يزيد عن 30، فهذا يعتبر علامة على السمنة.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تشير العلامات البدنية الأخرى إلى احتمالية تعرض جسمك للسمنة. على سبيل المثال، إذا كانت لديك تراكمات دهون في منطقة البطن أو الأرداف والفخذين، فقد تكون عرضة للوزن الزائد. كذلك، يمكن أن يكون قياس محيط الخصر مؤشرًا مفيدًا لتقدير الدهون الزائدة في الجسم، حيث يعتبر محيط الخصر الزائد عن 94 سم للرجال و80 سم للنساء علامة على احتمالية السمنة.

من المهم أن تتذكر أن فحص السمنة هو وسيلة للتصور العام فقط ولا يعتبر تشخيصًا طبيًا. إذا كنت تشعر بالقلق بشأن وزنك أو سلامتك، فمن الأفضل مراجعة الطبيب أو الخبير الذي يمكنه تقديم النصائح الملائمة لوضعك الفردي.

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

الاخبار العاجلة