عندما تتدفق الماجما

لربما صادفك صورة لبركان وتساءلت مما يتكون وكيف يتكون وما هي العوامل المؤثرة عليه، نحن في الفقرات التالية سوف نجيبك عن الأسئلة التي تشكل حيرة لك لتتعرف على الماجما والصهارة وكل المصطلحات التي تبدو لك غريبة.

عندما تتدفق الماجما

عندما تتدفق الماجما

 عندما تتدفق الماجما على سطح الارض تسمى ماذا؟

  • تُعرف الماجما بأنها مزيج من المواد السيليكانية المنصهرة وعندما تتدفق إلى سطح الأرض يطلق عليها الصهارة، وهي عبارة عن عملية انصهار للصخور نتيجة ارتفاع درجة الحرارة والضغط بشكل كبير.
  • يتم تشكيلها تحت طبقات القشرة الأرضية وعندما تخرج فوق سطح الأرض يتم تسميتها بالحمم البركانية التي تخرج من البركان بعد انفجاره.

ما هو تعريف البركان؟

  • تعد البراكين أحد الظواهر الطبيعية التي تحدث في أي وقت في البر أو البحر.
  • البركان تم تعريفه بأنه فتحة تحدث في القشرة الأرضية تخرج منها الصخور المنصهرة السائلة التي تتواجد في باطن الأرض إلى السطح مع بعض الغازات وقد تكون تلك الانفجارات ذات أثر تدميري كبير.
  • بعد خمول البراكين وجفاف الحمم التي خرجت منها تعمل على تشكيل تضاريس جديدة.
  • يوجد من البراكين ما هو خامد ومنها ما هو نشط يثور باستمرار.

الأنواع الرئيسية لتكوين الصهارة

يتواجد ثلاثة أنواع رئيسية لتكوين الصهارة يتشابهون في احتوائهم على نسبة كبيرة من ثاني أكسيد السيليكون ويختلفون في التركيبة المعدنية وسوف نقوم بتوضيح الفرق في الفقرة التالية:

  • الصهارة الريوليتية (الريوليت): من المتعارف عليه أن تدفق الصهارة يعتمد على درجة الحرارة وتكوينها المعدني وهذا النوع من الصهارة ينشأ في القشرة المحيطية ويحتوي على كمية كبيرة  من البوتاسيوم والصوديوم وفي المقابل نسبة منخفضة من الحديد والمغنيسيوم، تتم هذه العملية في درجة حرارة ما بين 650 إلى 800 درجة مئوية.
  • الصهارة البازلتية (بازلتي): تعتبر أنها عكس النوع السابق من حيث المعادن فهي غنية بالحديد والمغنيسيوم والكالسيوم وتحتوي على نسبة أقل من البوتاسيوم والصوديوم، وتتم هذه العملية في درجة حرارة من 1000 إلى 1200 درجة مئوية.
  • الصهارة الأنديزيتية (الأنديسيت): هي أكثر الأنواع شيوعاً وحدوثاً في القشرة الأرضية وتحتوي على كميات مناسبة ومتوسطة من المعادن ودرجة حرارة تتوسط بين ال 800 إلى 1000 درجة مئوية.

الفرق بين الصهارة والحمم البركانية

الصهارة

  • يطلق لقب الصهارة على الصخور المنصهرة تحت سطح الأرض وتعرف باسم الماجما أو اللابة وهي مأخوذة من أصل يوناني والتي تعني في اللغة العربية المرهم السميك.
  • تأخذ وقت كبير حتى تبرد والصخور التي تتكون نتيجة هذا التبريد يطلق عليها الصخور النارية المتطفلة.

الحمم البركانية

  • حينما تخرج الصخور المنصهرة السائلة من تحت القشرة الأرضية إلى سطح الأرض يطلق عليها الحمم البركانية.
  • تتوقف حركة الحمم لمسافات طويلة على حسب حجمها ودرجة سخونتها فكلمها كانت ساخنة وصغيرة تصل إلى مسافات بعيدة وبفعل عوامل الجو تبرد وتتشكل في هيئة صخور أو تضاريس أو أودية.
  • تأخذ وقت قليل في التبريد ويطلق عليها اسم لافا ذات الأصل الإيطالي.
  • في بعض الأوقات بعد خروج الحمم تتشكل صخرة نارية وتتبلور إلى زجاج.

ما هو تعريف الصهاره؟

الماجما أو الماغما أو المُهل هي أسماء لمفهوم واحد وهو الصهارة التي يتم تعريفها بأنها خليط من المواد السليكاتية المنصهرة وشبه المنصهرة مع بعض المعادن والغازات التي تتشكل تحت القشرة الأرضية نتيجة الارتفاع الشديد في درجات الحرارة مما يعمل على ذوبان هذا المزيج.

تتكون من عدة طبقات ما بين اللب الداخلي واللب الخارجي والوشاح والقشرة حيث أن جزء كبير من غطاء الكوكب من الصهارة.

أسباب إرتفاع الصهارة إلى السطح ونتائجها

نتيجة الضغط الكبير وارتفاع درجات الحرارة تنصهر صخور طبقة الأرض الوسطى وبسبب التغيرات المستمرة التي تحدث في القشرة الأرضية تتحرك الصهارة لكي تجد مكاناً لها وتضغط على الأماكن الضعيفة وتملأ الشقوق.

تزداد الفقاعات بدرجة كبيرة  إلى أعلى مما يؤدي إلى تقليل كثافة الصهارة وارتفاعها لفوق بشكل أسرع لأنها ذات كثافة أقل من الصخور الصلبة، ومع تزايد الضغط تستمر الصهارة في الصعود إلى أعلى لتصبح أكثر مرونة وتخترق تلك الشقوق وتندفق منها وتسيل الحمم البركانية.

ما هي مكونات الصهارة؟

  • الصهارة هي عبارة عن صخور تم إذابتها بها الكثير من المعادن بالإضافة إلى الغازات المذابة التي تتكون نتيجة الارتفاع الشديد في درجات الحرارة لتصعد إلى سطح الأرض من خلال البركان النشط.
  • تتكون من الكثير من العناصر ولكن المكون الرئيسي للصهارة هو معدن السيليكا.
  • العناصر المختلفة التي تحتوي عليها مثل الهيدروجين، الأكسجين، الكلور، الكربون، البوتاسيوم، الصوديوم، الكالسيوم، المغنيسيوم والبروم.

ما هي العوامل التي تتحكم في مكونات الصهارة؟

  • تؤثر بعض العوامل في تكوين الصهارة وهي نسبة السيليكا ودرجة الحرارة والمعادن الأخرى ودرجة اللزوجة والتوزيع.
  • تعتمد المواد المذابة على البنية الذرية ودرجة الحرارة والضغط.
  • تعد اللزوجة المفتاح الرئيسي لفهم هذا السلوك حيث النسبة الكبيرة للسليكا في الصخور تزداد معها البلمرة ومع ارتفاع درجة الحرارة تقل اللزوجة والعكس الصحيح.

أنواع البراكين

تتنوع البراكين على حسب الشكل كما يلي:

  • البراكين الطبقية

وتعرف باسم البراكين المركبة لأنها تتشكل على شكل طبقات من الحمم البركانية والرماد وتعتبر أكبر من القمم المخروطية حيث تصل إلى 8000 قدم ويكون به جوانب مقعرة شديدة الانحدار حول الفوهة وتعرف بأنها أكثر البراكين عنفاً مثل جبل سانت هيلينز في ولاية واشنطن.

  • البراكين المخروطية

هو الصورة العامة للبراكين المتعارف عليها ويعتبر أنه من أشهر أشكال البراكين وأبسطها حيث يتشكل من خلال الحمم الصادرة من البركان وتتراكم الصخور فوق بعضها حول الفوهة بشكل مخروطي ويكون له عدة أنواع.

  • البراكين الدرعية

هذه أحد أنواع البراكين الضخمة التي تتكون من طبقات رقيقة من الحمم وتنتشر في كل الاتجاهات من خلال فتحة مركزية، وتكون لها قاعدة كبيرة جداً وتعرف باسم البراكين الدرعية نتيجة شكل المنحدرات التي تشبه دروع المقاتلين وأكبر براكين العالم وأكثرهم نشاطاً هو البركان الدرعي مون لو في هاواي.

  • البراكين الغائصة 

يتكون هذا النوع من البراكين تحت سطح البحر حيث الجزر البركانية تتعرض لعوامل التعرية وينمو عليها بعض الشعاب المرجانية وتغرق تحت مستوى سطح البحر نتيجة زيادة كثافتها.

  • الحقول البركانية

تحتوي بعض المناطق على الفوهات البركانية المنفصلة مما يطلق عليها الحقل البركاني حيث يتواجد عدة قنوات تخرج الحمم من خلالها.

  • الأحواض البركانية

هي مجموعة من الانخفاضات الدائرية التي تتكون نتيجة الانهيار الداخلي للتضاريس بعد خروج كميات كبيرة من الصهارة منها ويكون حولها بعض المنحدرات الحادة وربما تمتليء بالبحيرات مثل بحيرة تال في الفلبين

  • قباب الحمم

تتشكل القباب في حالة الحمم التي تكون لزجة جداً ولا تتمكن من التدفق وتتكون فقاعة كبيرة من الصخور الباردة فوق الشقوق البركانية وتتكون القباب داخل الفوهات البركانية.

هناك تصنيف آخر للبراكين وهو على حسب النشاط كما سوف نوضحه في الفقرة التالية:

  • البراكين النشطة

تعرف هذه البراكين بنشاطها الدائم وتواجد بعض العلامات التي تشير إلى احتمالية حدوث بركان في أي وقت ومنها الزلازل وخروج الغازات.

  • البراكين الخامدة

هي هذا النوع من البراكين الذي يرى الكثير من العلماء أنه لا يثور أو يحدث فيه أي انفجار بسبب نفاذ مخزونه من الحمم البركانية.

  • البراكين الساكنة

تشبه البراكين الخامدة إلى حد كبير وقد لا تتمكن من التفريق بينهم ولكن هذا النوع من البراكين لم يثور في أي وقت من الأوقات منذ آلاف السنين ولكنه ربما يثور في المستقبل.

نتائج حدوث البراكين السلبية

تتواجد الكثير من الآثار السلبية للبراكين التي تؤثر على صحة الإنسان والبيئة كما يلي:

  • تمثل خطورة كبيرة على صحة الإنسان فلا يتمكن من أن يعيش بجانب أماكن البراكين حيث يتعرض لضيق شديد في التنفس والغازات التي تخرج يكون لها تأثير ضار على صحته وتصيبه بالصداع والإرهاق بشكل كبير.
  • الغبار الذي يتصاعد مع البركان يعمل على توقف محركات الطائرات وإصابتها بالضرر.
  • تتسبب البراكين في تدمير الكثير من حيوات الناس ومنازلهم وتجعلهم بلا مأوى.
  • تدمر البراكين الحياة النباتية والزراعة في تلك المنطقة بسبب الغازات السامة التي تخرج منها وتؤثر على الحيوانات وتعمل على قتلها أيضاً.

نتائج حدوث البراكين الإيجابية

  • قد تستخدم البراكين التي توقفت عن الثوران في توليد الطاقة الحرارية والكهرباء.
  • الرماد الذي يخرج من الحمم البركانية تم إثبات أنه سماد جيد للتربة الزراعية.
  • تشكل البراكين أحد أهم المناطق السياحية التي تستهدف فئة كبيرة من الزوار وجذب الكثير من الأعين لمشاهدة أحد أهم وأعجب الظواهر الطبيعية.
  • تمثل البراكين فرصة ذهبية لكي يستكشف الإنسان الكثير من المعادن الثمينة المتواجدة في باطن الأرض.
  • الصخور التي تخرج مع ثوران البركان يتم استخدامها في تشييد الطرق والبناء.
  • يستغل بعض العلماء المياه التي تخرج من البركان في عمل الحمامات الاستشفائية في الكثير من الدول.
  • يتم تشكيل بعض البحيرات البركانية من خلال البراكين الخامدة.
الكاتب : Aya Sanad