تجربتي مع فراغات الشعر

Aya Sanadالمُدقق اللغوي: mohamed6 مارس 2023آخر تحديث :

يعاني الكثير من النساء والرجال من وجود فراغات في الشعر ومقدمة الرأس بشكل خاص والمقال التالي يتناول البحث عن أسباب وجود تلك الفراغات والتجارب المختلفة مع تلك المشكلة وأهم العلاجات المستخدمة في حلها.

تجربتي مع فراغات الشعر
تجربتي مع فراغات الشعر

 تجربتي مع فراغات الشعر

تحكي أحد الفتيات تجربتها حيث أنها تبلغ من العمر 25 عام وتعاني من وجود فراغات كثيرة في شعرها وبالأخص في منطقة مقدمة الرأس، ولا تشتكي من وجود أي أعراض أخرى تعبر عن وجود مشكلة ما أو تؤكد وجود خلل في الهرمونات، ولكن جميع العلاجات الطبية والمنزلية لم تعطي معها نتيجة جيدة ولم تغطي الفراغات.

هذا بالفعل كان حالها إلى أن سمعت عن منتج يسمى ديكي هير وهو عبارة عن ألياف على شكل بودرة مطحونة تأخذ لون الشعر حيث يتم فرده على فروة الرأس لكي تملأ الفراغات المتواجدة بها، وبعد الالتزام باستخدامها لفترة من الوقت تمكنت من استعادة ثقتها في نفسها ومظهرها الجميل مرة أخرى وكانت لها نتيجة مرضية ولكن لابد من تلقي العلاج في هذه الحالة.

ما أسباب ظهور الفراغات في الشعر؟

يوجد بعض الأسباب التي تؤدي إلى ظهور الفراغات في الشعر ولابد من الاهتمام بتلك المشكلة وسرعة علاجها حتى لا يتطور الأمر ومنها:

  • كثرة استخدام المواد الكيمائية التي تضر بالشعر وتعمل على زيادة تساقط الشعر وتلفه وظهور الفراغات به مثل: الصبغة وبعض أنواع الشامبو وكريمات الترطيب.
  • الاستخدام المفرط للحرارة من أجل تصفيف الشعر مثل مجفف الشعر ومكواة الشعر التي تعمل على زيادة التساقط بشكل كبير.
  • القيام ببعض العادات الخاطئة مثل شد الشعر أو عمل تسريحة ذيل الحصان أو الجدائل جميعها تعمل على إضعاف بصيلات الشعر مع مرور الوقت ويبدأ في التساقط.
  • القيام باستعمال الشعر الصناعي حيث تم تثبيته في الشعر الطبيعي مما يعمل على تطبيق ضغط كبير على بصيلات الشعر وخلع الشعر يؤدي إلى سقوط الشعر الطبيعي وظهور الفراغات.
  • تصفيف الشعر من خلال فرشاة خشنة وقاسية تسبب سقوط كبير للشعر لذا نلجأ إلى استعمال الأمشاط الخشبية ذات الأسنان الواسعة والابتعاد عن البلاستيكية.
  • الإصابة ببعض الأمراض التي تعمل على زيادة الفراغات في الشعر ومنها مرض الثعلبة أو سعفة الرأس أو مرض الزهري الثانوي.

إنبات الشعر في مقدمة الرأس تجربتي

  • تقول فتاة تدعى لارا أنها تبلغ من العمر 40 عام وتعاني من مشكلة كبيرة مع فراغات الشعر وبالأخص في مقدمة الرأس، حيث أنها خلال الست أعوام الماضية تناولت الكثير من العلاجات وقامت بتطبيق الكثير من الوصفات التي لم تجدي أي نفع ومن دون جدوى.
  • نصحتها إحدى صديقاتها عن استخدام منتج يحتوي على مادة المينوكسيديل المعروف عنه نتائجه الفعالة في علاج فراغات الشعر وإعادة نمو الشعر مرة أخرى وزيادة كثافته وتغطية المساحات الفارغة من فروة الرأس.
  • لكنها كانت تشعر ببعض التردد لما سمعت به من بعض التجارب أن التوقف عن استخدام مادة المينوكسيديل يعمل على عودة تساقط الشعر مرة أخرى ولن تكون النتيجة مرضية إلى حد ما.
  • على الرغم من ذلك فإنها قد خاضت التجربة وقامت باستخدام بخاخ مينوكسيديل بتركيز 2% بشكل موضعي على الفراغات المتواجدة في فروة الرأس، ومع الاستمرار على استخدامه لاحظت ظهور نتائج فعلية خلال أول 6 شهور من الاستعمال.
  • انتبهت إلى أن الشعر بدأ في الإنبات مرة أخرى في المناطق ذات الكثافة القليلة وقالت أنها ما زالت مستمرة على استخدام المنتج وتصف تجربتها بأنها كانت ناجحة إلى حد كبيرة وأعطتها نتائج ملموسة مع الالتزام والصبر.

تجربتي مع فراغات الشعر للرجال

  • هناك شاب يدعى أحمد يبلغ من العمر 29 عام ويحكي تجربته مع فراغات الشعر ويقول أنه كان يعاني من الصلع الوراثي الذي بدا أن يظهر بوضوح منذ العام الماضي.
  • ذهب للكثير من الأطباء وقام بتطبيق العديد من العلاجات الطبية والموضعية وتناول المكملات الغذائية المختلفة من أجل تحفيز إنبات الشعر ولكن دون فائدة.
  • نصحه أحد الأقارب بالذهاب إلى دكتور مختص وبالفعل ذهب له وهو بدوره نصحه بالقيام بإجراء حقن البلازما للشعر وكان أول مرة يسمع عن تلك التقنية، وأخبره الطبيب أنها تعتمد على سحب دم من الشخص والقيام بفصل البلازما من عينة الدم وحقنها في فراغات فروة الراس من أجل تحفيز نمو الشعر والمساعدة على إنباته.
  • قام بالفعل بتطبيق تلك الطريقة وبدأ الطبيب في فصل البلازما عن الدم وحقنها في فراغات الشعر واستمرت رحلة العلاج لمدة 8 جلسات على مدار أربع أشهر لكن النتائج لم تكن مرضية بالقدر الكافي كما كان يتوقع.
  • وجد أن نمو الشعر يكون بشكل بطيء نوعاً ما وبدأ الشعر الجديد في التساقط مرة أخرى بعد مرور أربع أسابيع من توقف الجلسات ولم يرضى عن النتيجة التي وصل إليها.

علاج فراغات الشعر الأمامية للنساء

يتم علاج فراغات الشعر الأمامية لنساء من خلال بعض الطرق الطبية ومنها ما يلي:

  • الأدوية: يتم استخدام مادة المينوكسيديل وهي واحدة من العلاجات الفعالة والمعتمدة من أجل حل مشكلة تساقط الشعر، ولكن تأثيره يكون محدود حيث يختفي بعد التوقف عن الاستخدام ويتجه في تلك الحالة الطبيب إلى وصف الكورتيكوستيرويدات التي تعمل على تعزيز نمو الشعر.
  • الليزر: من الممكن أن يساهم الليزر منخفض الطاقة على تحفيز نمو بصيلات الشعر الجديدة ولكن لكي ترى نتيجة فعالة عليك الانتظار بين 4 إلى 6 أشهر، وهي إحدى التقنيات الدقيقة التي من الأفضل تقديم الرعاية الصحية المناسبة لها للحصول على أفضل النتائج.
  • زراعة الشعر: حيث تعتمد زراعة الشعر على أخذ بصيلات من مكان ممتلئ بالشعر في فروة الرأس ووضعها في منطقة الفراغات.
  • مضادات الأندروجين: وهي الأدوية التي تعرف باسم مضادات هرمون التستوستيرون لما معروف عن هذا الهرمون هو والهرمونات الذكرية الأخرى بقيامهم بزيادة تساقط الشعر عند النساء، وبالتالي يلجأ الطبيب إلى استخدام بعض الأدوية مثل سبيرونولاكتون لتقليل التساقط وملء الفراغات.

هناك بعض العلاجات الطبيعية المتوفرة التي تساعد على علاج مشكلة الفراغات في فروة الرأس وخاصة ً في الأمام ومنها:

  • الصبار: يتم استخدام الصبار منذ القدم في علاج مشكلة تساقط الشعر وهذا لدوره الكبير في ترطيب الشعر وتهدئة فروة الرأس، وقدرته على تفكيك بصيلات الشعر التي تم انسدادها بسبب الزيوت الزائدة، ومن الممكن أن يتم تطبيق جل الصبار على فروة الرأس أكثر من مرة في الأسبوع.
  • زيت جوز الهند: يتكون هذا الزيت من نسبة كبيرة من الأحماض الدهنية التي تقوم فروة الرأس بامتصاصها بطريقة سريعة وهو ما يجعل الشعر لا يفقد البروتين الخاص به، ويتم استخدامه قبل الاستحمام إذا كان الشعر دهني وبعد الاستحمام لو كان الشعر جاف.
  • عصير البصل: يعمل زيت البصل على تحفيز نمو بصيلات الشعر من خلال تحسين الدورة الدموية التي تصل إلى فروة الرأس، ونقوم بعصر البصل وتصفيته ثم القيام بتطبيقه على فروة الرأس وتركها لمدة 15 دقيقة على الشعر ونقوم بغسل الشعر بالشامبو المناسب.
  • زيت إكليل الجبل: وهو واحد من أشهر الزيوت الطبيعية التي تستعمل في علاج مشاكل تساقط الشعر، وتعزيز نمو بصيلات من خلال خلطه مع أي نوع من أنواع الزيوت الأخرى الناقلة مثل زيت الزيتون أو زيت جوز الهند وتدليك فروة الرأس به لعدة دقائق.

نصائح تساعد على علاج فراغات الشعر الأمامية للنساء

  • على المرأة أن تتجنب تسريحات الشعر التي تعتمد على شد الشعر من المنبت مثل تسريحة ذيل الحصان والضفائر ومن الأفضل استخدام أربطة الشعر اللينة والمرنة.
  • عدم استخدام درجات الحرارة العالية في تصفيف الشعر لأنها تعمل على تكسير الشعر من الداخل وزيادة التساقط.
  • الابتعاد عن استخدام العلاجات الكيميائية التي تضر بصحة الشعر مثل الأنواع المختلفة من الصبغات ومرطبات الشعر لأنها تعمل على زيادة الوضع سوءاً.
  • الإكثار من تناول الأطعمة الغنية بالفيتامينات المختلفة والمعادن مثل فيتامين ب12 والحديد والزنك التي تعمل على تعزيز صحة الشعر وزيادة كثافته.
  • الحرص على تدليك فروة الراس بشكل منتظم أثناء الاستحمام أو على مدار اليوم في أي وقت، لأنها تساعد على تنشيط على تنشيط الدورة الدموية في فروة الرأس وهو ما يعمل على تعزيز النمو وزيادة الكثافة.

علاجات طبيعية لفراغات الشعر

  • تدليك مكان الفراغات: من المهم أن تحرص المرأة على تدليك مكان الفراغات بشكل دائم لكي تعمل على تعزيز نمو الشعر وتحسين الدورة الدموية في تلك المنطقة وهو ما يؤدي إلى زيادة كثافة الشعر، لأن التدليك يشجع نمو الشعر في الخلايا الحليمية الموجودة في الجزء السفلي من بصيلات الشعر وهو ما يحسن من تدفق الدم وتحسين صحة فروة الرأس.
  • جل الصبار: وهو واحد من أهم العلاجات التي يتم استخدامها في تهدئة فروة الرأس وترطيب الشعر ويساعد على نمو الشعر والتخلص من القشرة ومساعدة البصيلات على التنفس بعد أن تقوم الزيوت بسد المسام.
  • زيت جوز الهند: يحتوي زيت جوز الهند على الأحماض الدهنية المفيدة في تغذية جذع الشعرة والتقليل من فقدان البروتين من الشعر.
  • المكملات الغذائية: الحرص على تناول المكملات الغذائية وبالأخص زيت السمك الجينسينغ والأوميجا 3 تساعد على تحسين الشعر من الداخل، وزيادة كثافته وتقليل سقوط الشعر مما يمنع من ظهور الفراغات في فروة الرأس.
  • علاج فراغات الشعر بالاعشاب: مثل زيت المسك وهو زيت أساسي يتم استخلاصه من أوراق نبات عطري يوجد في جنوب إفريقيا يسمى بالجرانيوم أو إبرة الراعي، ويعمل هذا الزيت على تعزيز نمو الشعر وتحفيز الدورة الدموية في فروة الرأس وجعله يبدو في مظهر صحي، ويتم خلط ثلاث قطرات من هذا الزيت مع ثماني قطرات من زيت ناقل ووضعه بشكل مباشر على أماكن الفراغات في الشعر والتدليك أو إضافته إلى الشامبو والبلسم.

طرق طبيعية فعالة في علاج فراغات الشعر

  • عصير الليمون: يتم استخدامه من أجل تحسين نمو الشعر والحفاظ على صحة فروة الرأس وذلك من خلال : وضعه على فروة الرأس والشعر لمدة 15 دقيقة قبل غسيله بالشامبو، ولكن لابد من اختبار عصير الليمون على منطقة صغيرة لمعرفة وجود حساسية منه أم لا وللتأكد أنه لا يسبب هيجان للجلد أو من خلال استخدام زيت الليمون مع إضافة بضع قطرات من زيت ناقل منه وتدليك فروة الرأس به.
  • زيت بذور اليقطين: يقوم هذا الزيت بتعزيز نمو الشعر بشكل كبير كما يمتلك الكثير من الفوائد الصحية للجلد والشعر ويستخدم في علاج الفراغات لنتائجه الفعالة، ويتم ذلك عن طريق تدليك فروة الرأس بالزيت مرتين في الأسبوع أو من خلال وضع جل زيت بذور اليقطين على الشعر بشكل كامل لأنه يساعد في تعزيز نموه وإكسابه الحيوية والصحة.
  • خل التفاح: من المعروف عن خل التفاح أنه يعمل على موازنة درجة الحموضة في فروة الرأس ويتميز بخصائصه المضادة للميكروبات، كما أنها تعمل على تقوية بصيلات الشعر والتخلص من حكة الرأس والقشرة، وتتمكن من تحضيرها عن طريق خلط ملعقة أو ملعقتين من خل التفاح مع كوب من الماء ثم وضعه على فروة الرأس والتدليك لمدة دقيقة أو دقيقتين ثم غسله بالماء وتكرر تلك الطريقة مرتين في الأسبوع.

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

الاخبار العاجلة