الصخور النارية تتكون نتيجة لتبريد الصهاره الموجوده في باطن الأرض

الصخور النارية تتكون نتيجة لتبريد الصهاره الموجوده في باطن الأرض وخلال السطور التالية من هذا المقال سنوضح ما الذي يغير الرسوبيات إلى صخر رسوبي؟ وما هي استخدامات الصخور النارية وغيرها من الأمور.

الصخور النارية تتكون نتيجة لتبريد الصهاره الموجوده في باطن الأرض

الصخور النارية تتكون نتيجة لتبريد الصهاره الموجوده في باطن الأرض

الصخور النارية تتكون نتيجة لتبريد الصهاره الموجوده في باطن الأرض

هذه المعلومة صحيحة؛ لأن الصخور النارية تتكون بفعل عملية التبريد التي تحدث للصخور المصهورة التي توجد في باطن الأرض، والتي يطلق عليها الصهارة.

صخور جديدة من صخور قديمة

هناك العديد من العوامل التي تساهم في تغيير شكل الصخور على سطح الأرض أو في داخلها، فبفعل عمليات تحدث في درجات الحرارة المنخفضة أو المرتفعة أو في حالتي التجوية والتعرية، تتكون الصخور الرسوبية في ظروف متوسطة بين ذلك والتي تتكون بفعلها الصخور النارية.

ومع ازدياد الضغط والحرارة على هذه الصخور نتيجة دفنها في أعماق كبيرة تتكون صخور جديدة من صخور قديمة نتيجة للتغير الكيميائي لها وكذلك حجم الحبيبات دون حدوث عملية الانصهار، وهذه العملية يمكن أن تحتاج إلى ملايين السنين حتى تحدث لأن ذلك هو الوقت اللازم لحدوث الضغط الكبير الناشئ عن دفن الصخور في الأعماق  أو عن حدوث تصادم في القارات.

الصخور الرسوبية العضوية

تتكون الصخور الرسوبية العضوية من ترسب بقايا الكائنات الحية في الأرض بعد دفنها، وتأخذ في التراص حتى تتحول إلى صخور، فعلى سبيل المثال يتكون الفحم نتيجة لبقايا النباتات المتراكمة، والحجر الجيري نحصل عليه من خلال الصخور العضوية المتكونة في البحار.

تسمى الصخور الناريه السطحية بالبازلتية

نعم؛ تُعرف الصخور النارية السطحية باسم البازلتية لأنها عندما تبرد على سطح الأرض تتحول إلى بازلت، وتوجد أنواع أخرى من الصخور النارية مثل الجرانيت والسيانيت وغير ذلك تختلف على حسب مساحة تبريدها وتثقيفها نتيجة لسطح الأرض أو التركيب الكيميائي لها وكذلك نوع المعادن والمكونات الأخرى بها.

ما الذي يغير الرسوبيات إلى صخر رسوبي

الخصائص التي تتسبب في تغيير الرسوبيات إلى صخر رسوبي هي التماسك والتراص؛ حيث أن الصخور الرسوبية تتكون من مجموعة من الصخور والترسبات الموجودة سابقًا في باطن الأرض وكذلك بقايا الكائنات الحية، وعندما تتشكل هذه الصخور فهي تظهر على سطح الأرض أو قريبة منه، ويحدث كل ذلك نتيجة بعض العمليات الجيولوجية مثل التعرية والتجوية والصخر والتساقط.

ما هي استخدامات الصخور النارية؟

الصخور النارية عبارة عن صخور نارية جوفية أو متطفلة، وصخور نارية سطحية أو نفاذة، ولكن ما هي استخدامات هذه الصخور؟ سنتعرف عليها فيما يلي:

  • الأحجار الناتجة عن الصخور البركانية تستخدم في بناء التماثيل والبيوت، ومنها حجر الجرانيت.
  • حجر الخفاف يمكن أن تتم إضافته على شكل بودرة مع معجون الأسنان للتخلص من التسوس الموجود على الأسنان.
  • كما يستخدم حجر الخفاف كمادة نشطة لتنعيم الأسطح أو إزالة الأوساخ حول المنازل، ويمكن أن يُضاف إلى الغسالات الكبيرة لتنظيف الأوساخ الكبيرة والبقع المستعصية.
  • يمكن استخدام بعض أنواع الصخور النارية في صناعة المجوهرات والحلي مثل الزبرجد.
  • كما تم استخدام أنواع من الأحجار النارية خلال العصور القديمة في الزخرفة والنقوش الفنية.

كيف يمكن تصنيف الصخور النارية؟

يمكن تصنيف الصخور النارية إلى التالي:

  • حجم الحبوب: نظرًا لأن الصخور النارية تعتمد في تسميتها على المكان الذي تشكلت فيه سواء كان داخل القشرة الأرضية أو على سطحها، فهذا الأمر يؤثر على شكل وحجم الحبوب وكذلك تواجد المسامات وحجمها.
  • الوفرة المعدنية: الصخور النارية ليست ثابتة في تكوينها؛ فهي تختلف من صخر لآخر على حسب نسبة ونوع وكمية المعادن التي تحتوي عليها.
  • نسبة المعادن الداكنة: هذا النوع من الصخور النارية يكون لونه داكنًا لأنه يحتوي على نسبة كبيرة من المغنيسيوم والحديد، وهي صخور ثقيلة تسمى بالصخور المغنيسية الحديدية.
الكاتب : Doha Hashem