الخاصية الاسموزية والانتشار نوعان من

Rahma Hamedالمُدقق اللغوي: mohamed2 يناير 2023آخر تحديث : منذ 3 أشهر
Rahma Hamed
معلومات عامة

الخاصية الاسموزية والانتشار نوعان من، تعد هذه الخاصية من أهم الخواص التي تهتم بانتقال المذيب في محلول، حيث يعتمد ذلك على الغشاء المنفذ والذي يسهل عملية نقل المحلل ذو التركيز الأقل إلى المنطقة الأعلى في المحلول، ومن المتعارف عليه أن الماء يعد المذيب الأشهر والمستخدم في المحاليل بشكل عام كعنصر مذيب، وفي المقال التالي سنقوم بتوضيح كل ما يتعلق بخاصيتي الاسموزية والانتشار.

الخاصية الاسموزية والانتشار نوعان من
أمثلة مختلفة على الخاصية الاسموزية

 الخاصية الاسموزية والانتشار نوعان من

الخاصية الاسموزية والانتشار نوعان من النقل السلبي، وذلك بنقل الغذاء من وإلى الخلية والتخلص من الفضلات التي تنتج بشكل علمي ولكل منها مرحلة خاصة بها.

 ما المقصود بالنقل السلبي؟

النقل السلبي يقصد به حركة المواد دون وجود طاقة ويعتمد على نوعين حسب نوع المادة وهي الانتشار والخاصة الأسموزية، وهما من الأمور الهامة والضروري تواجدها من أجل بقاء الخلية الحية قيد التواجد.

 ما هو الفرق بين الانتشار والخاصية الاسموزية؟ 

من خلال الجدول التالي سنقوم بالمقارنة بين كلا من الانتشار والخاصية الاسموزية:

خاصية الانتشار 

الخاصية الإسموزية

يحدث في السوائل والغاز بالإضافة إلى المواد الصلبة.يقتصر على المواد السائلة فقط.
لا يتطلب غشاء شبه نافذ.يتطلب غشاء شبه نافذ.
يعتمد على وجود جسيمات أخرى.يعتمد على عدد الجزيئات الذائبة في المذيب.
لا يتطلب الماء لحركة الجسيمات.يتطلب الماء لحركة الجسيمات.
يمكن أن ينتشر كل من جزيئات المذاب والمذيب.يمكن أن تنتشر جزيئات المذيب فقط.
يحدث تدفق الجسيمات في جميع الاتجاهات.يحدث تدفق الجسيمات في اتجاه واحد فقط.
لا يمكن إيقاف هذه العملية أو منعها.يمكن إيقاف العملية بأكملها أو عكسها عن طريق تطبيق ضغط إضافي على جانب الحل.
يحدث فقط بين أنواع المحلول المتشابهة، وغير المتشابهة.يحدث فقط بين أنواع المحلول المتشابهة.
إنها تنطوي على حركة جميع الجسيمات من منطقة إلى أخرى.إنه ينطوي على حركة جزيئات المذيب فقط من جانب إلى آخر.
تركيز مادة الانتشار يساوي حجم الفراغ.لا يصبح تركيز المذيب متساويًا على جانبي الغشاء.
لا تعتمد على جهد المذاب أو جهد الضغط أو الماء المحتمل.يعتمد على إمكانية المذاب.
ينتقل أي نوع من المواد من منطقة ذات أعلى طاقة أو تركيز إلى منطقة ذات طاقة أو تركيز أقل.ينتقل الماء فقط أو مذيب آخر من منطقة عالية الطاقة أو التركيز إلى منطقة ذات طاقة أو تركيز أقل.
يساعد في امتصاص المعادن والمواد المغذية.لا يرتبط بامتصاص المعادن والمواد المغذية.

ما هي خاصية الانتشار 

تعرف خاصية الانتشار بالنقل النشط للجزيء من منطقة تركيز مرتفع إلى منطقة تركيز منخفض دون الحاجة إلى وجود طاقة، وتعتمد ميكانيكية إجراء النقل النشط بشكل كبير على مدى نفاذية غشاء الخلية، فالغشاء ذو النفاذية العالية يسمح بإتمام عملية الانتقال بكفاءة عالية على أكمل وجه على عكس الغشاء عديم النفاذية الذي لا يسمح بمرور الجزيئات من خلاله.

ما هي الخاصية الاسموزية

الخاصية الأسموزية : هي عبارة عن نوع محدد من الانتشار، وتلك الخاصية تمثل مرور الماء من منطقة ذات تركيز مائي عال من خلال غشاء شبه منفذ إلى منقطة ذات تركيز مائي منخفض.

والأغشية الشبه المنفذة هي عبارة عن طبقات رقيقة جدًا من المواد  التي تتمتع بالخاصية الإسموزية، حيث  تسمح لبعض الأشياء بالمرور من خلالها، ولكنها تمنع الأشياء الأخرى من المرور.

وأغشية الخلايا هي مثال على الأغشية شبه المنفذة، حيث تسمح أغشية الخلايا للجزيئات الصغيرة مثل الأكسجين وثاني أكسيد الكربون والماء والجلوكوز بالمرور، ولكنها لا تسمح للجزيئات الأكبر مثل السكر وز والبروتينات والنشا بالدخول مباشرة إلى الخلية.

 أهمية الخاصية الإسموزية 

تنقسم أهمية الخاصية الاسموزية إلى نوعين في النباتات والحيوانات، وهذا ما سنتعرف عليه في النقاط التالية:

في النباتات:

  • تعمل الخاصية الاسموزية على الحفاظ على احتفاظ النبات بالمياه بداخله.
  • يوفر انتفاخا للخلايا اللينة في النبات.
  • يقوم بالتحكم في امتصاص النبات للمياه بواسطة شعيرات الجذور من التربة.
  • تتحكم الخاصية الاسموزية في توصيل الماء من عناصر نسيج الخشب للنبات إلى الخلايا المجاورة.
  • يعمل الضغط الاسموزي العالي على توفير مقاومة النبات للجفاف.

في الحيوانات:

  • تعمل الخاصية الاسموزية على تنظيم تدفق المواد الصلبة والسوائل والغازات المذابة عبر الخلايا.
  • يسمح الغشاء شبه القابل للنفاذ الذي يحيط بالخلية بشكل انتقائي للمواد بالمرور والخروج من الخلية، وهذا يساعد في إطلاق نفايات التمثيل الغذائي السامة مثل اليوريا.
  • يساعد  أيضا في امتصاص الماء من الأمعاء إلى الدم .

العوامل المؤثرة على الخاصية الاسموزية 

يتواجد بعض العوامل التي تؤثر على الخاصية الاسموزية والتي سنقوم بذكرها في التالي:

  • حتى يتم تفعيل تلك الخاصية لابد أولًا من وجود خط فاصل بين وسطين مختلفين في التركيز وغالبًا ما يتمثل في وجود الغشاء شبه المُنفذ.
  • اختلاف درجات التركيز المختلفة تجعل تلك العملية تتم بشكل بطيء وعشوائي داخل الخلايا إلى حد ما.
  •  حركة الماء نجدها تنتقل بخاصية النقل النشط من المناطق ذات التركيزات المرتفعة إلى المناطق المُتقابلة معها ذات التركيزات المنخفضة.
  •  لا تتطلب وجود طاقة للبدء بأداء آلية عملها بكفاءة.
  • هذا وتتأثر تلك الخاصية بالضغط ودرجات الحرارة مع تدرج التركيز.
  •  وكذلك مساحات السطح.

أمثلة مختلفة على الخاصية الاسموزية

في النقاط التالية سنقوم بعرض أمثلة على الخاصية الاسموزية:

  • تتأثر الخلايا الحامية للخلية النباتية بالتناضح وذلك عند امتصاص جذور النبات المياه من التربة.
  • تنتفخ الخلايا الحامية لتفتح الثغور ويخرج الماء الزائد عندما تمتلئي خلية النبات بالمياه.
  • عند وضع أصبع اليد أو القدم في الميه فترة طويلة تصبح مقلمة وذلك لامتصاص الجلد المياه.
  • كما تستخدم الخاصية الاسموزية في المجال الطبي في عملية الغسيل الكلوي وذلك بتنقية الدم من السموم الموجودة بالكلى حتى تعمل بشكل طبيعي.
  • الخاصية الأسموزية في تحلية مياه البحر، وذلك باستخدام الاسموزية العكسية التي تقوم على استخلاص الماء العذب من مياه البحر تاركه الشوائب خلف الغشاء شبه المنفذ بتطبيق ضغط خارجي، وتتطلب هذه العملية مضخات كهربائية عالية التكلفة.

 أهمية خاصية الانتشار 

تكمن أهمية خاصية الانتشار في الجسم لحركة المواد وذلك فيما يلي:

  • حركة الأكسجين من الهواء إلى الدم وثاني أكسيد الكربون من الدم إلى الهواء في الرئتين، أو حركة الجلوكوز من الدم إلى الخلايا.
  • إعادة توزيع الماء والغذاء المهضوم بما يحتويه من عناصر غذائية إلى جميع أنحاء الجسم.

ما يؤثر على خاصية الانتشار 

توجد العديد من العوامل التي تؤثر على خاصية الانتشار والتي سنقوم بعرضها في النقاط التالية:

  • منحدر التركيز والمسافة المقطوعة.
  • كثافة الغاز، حيث تتناسب سرعة انتشار الغازات عكسيا مع الجذر التربيعي لكثافة الغاز.
  • درجة الحرارة، تؤدي زيادة الحرارة على سرعة الانتشار من خلال زيادة الطاقة الحركية لجزيئات المادة وبالتالي زيادة سرعة حركة جزيئات الدقائق.
  • تركيز وسط الانتشار، فكلما زاد تركيز وسط الانتشار كلما زاد ت سرعة انتشار جزيئات المادة.
  • كما تتأثر سرعة عملية الانتشار بعوامل عدة منها؛ حجم الجزيئات وشحنة الجزيئات.

أمثلة على خاصية الانتشار

توجد العديد من الأمثلة التي تعبر عن خاصية الانتشار والتي سنقوم بعرضها في التالي:

  • تتمثل خاصية الانتشار في رائحة العطر وتناثر جزيئاته في أرجاء المكان.
  • حركة الجزيئات الصغيرة عبر عشاء الخلية.
  • عند القيام بفتح زجاجة مياه غازية.
  • انتشار ثاني أكسيد الكربون في الهواء من المشوبات الباردة.
  • الشهيق والزفير الذي يقوم به الكائن الحي وانتشار الأكسجين في دمائه.
  • عند وضع أكياس الشاي في المياه الساخنة يؤدي إلى انتشار جزيئات الشاي.
  • انتقال الجزيئات والمعادن في النباتات والحيوانات.
  • ذوبان السكر داخل المياه دون الحاجة إلى التقليب.
  • تبادل الغازات في الرئتين.
  • إزالة المخلفات والسموم من جسم الكائن الحي.
  • من أبسط الأمثلة عن خاصية الانتشار وضع قطرة من ألوان الطعام في المياه.

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

الاخبار العاجلة